"أبوغزاله" وجامعة عجلون ينظمان ورشة عمل تدريبية حول المشروعات الصغيرة

عجلون – نظمت جامعة عجلون الوطنية ومجتمع طلال أبوغزاله للمعرفة أحد مؤسسات "طلال أبوغزاله العالمية" ورشة عمل حول المشروعات الصغيرة، في مقر الجامعة، ذلك بالإضافة لإقامة معرض لمنتجات مجموعة من المشروعات الصغيرة التي يديرها أبناء المجتمع المحلي داخل الحرم الجامعي.

وافتتح رئيس جامعة عجلون الوطنية الأستاذ الدكتور محمود الروسان بحضور المدير التنفيذي لمجتمع طلال أبوغزاله للمعرفة الأستاذ لؤي أبوعصبه ورشة العمل والمعرض، حيث أكد الدكتور الروسان أن الورشة تخلق بيئة تعليمية واقعية بوسائل تقنية تقدم من خلالها برامج لمشروعات أنجزت ونجحت، وساهمت بالاعتماد على الذات، مشيرا إلى ضرورة توجه الشباب لهذه المشروعات نظرا لأن تحصيلها المالي أفضل بكثير من بعض الوظائف، خاصة وأنها الحل الوحيد لاستيعاب الكم الهائل من الشباب المتعطلين عن العمل.

وأشار الدكتور الروسان إلى دور مجتمع طلال أبوغزاله في دعم هذه المشروعات من خلال تقديم هذه الدورات في الجامعة، منوها إلى أن الجامعة تسهم في تنظيم مثل هذه النشاطات انطلاقا من دورها في التوعية والتدريب وبناء القدرات لتهيئة الشباب وتأهيلهم على كيفية الإنشاء والتأسيس للريادة والنجاح. 

من جانبه أشاد الأستاذ لؤي أبوعصبه بالشراكة مع جامعة عجلون الوطنية التي تقدم التسهيلات والدعم للقائمين على المشروعات الصغيرة والتدريب والتـأهيل والتي تنطلق من مسؤولية الجامعة المجتمعية، مشيرا إلى عمق الشراكة ما بين الجامعة ومجتمع طلال أبوغزاله للمعرفة التي من شأنها خدمة الطلبة والخريجين وأبناء المجتمع المحلي.

وأكد أبوعصبة دعم مجتمع طلال أبوغزاله المطلق لمبادرات الجامعة، موجها الشكر لرئيس الجامعة، والمساهمين في تنفيذ هذه النشاطات التي يؤكد دوما سعادة الدكتور طلال أبوغزاله على أهميتها في توعية الشباب بأهمية التفكير الجدي ببناء مستقبلهم.

وعلى هامش ورشة العمل تم افتتاح معرض المنتجات المحلية والشعبية بمشاركة 22 جمعية ومشروع صغير ومنزلي من محافظة عجلون، تم تنفيذها بالتعاون مع برنامج "إرادة" الذي يقدم تسهيلات ودراسات الجدوى الاقتصادية للمشاريع والتدريب والدعم. 
يشار إلى مجتمع طلال أبوغزاله للمعرفة يعمل على إنشاء محطة معرفة في جامعة عجلون الوطنية، لخدمة الطلبة والمجتمع المحلي، وسيتم افتتاحها مطلع الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي 2019/2020.