ملتقى طلال أبوغزاله المعرفي يشارك في جلسة حوارية رقمية لحاضنة أمنية للأعمال

عمّان - شارك المدير التنفيذي لملتقى طلال أبوغزاله المعرفي السيد فادي الداوود كمتحدّث رئيسي في جلسة حوارية رقمية بعنوان "دور كورونا بتعزيز التعلم عن بعد وإيجاد فرص لمشاريع مستقبلية" وذلك بتنظيم من حاضنة الاعمال والريادة لشركة أمنية للاتصالات The Tank. 

وتأتي هذه الجلسة ضمن سلسلة حوارات تعقدها حاضنة أمنية لريادة الاعمال The Tank والتي تهدف إلى مساعدة ريادي الاعمال وخصوصاً في هذه المرحلة لفهم توجهات السوق والاقتصاد المحلي ومحاولة استغلال الفرص التي قد تخلق خلال أزمة الكورونا. 

وخلال الجلسة أشار السيد فادي الداوود إلى التقارير الدولية الصادرة مؤخراً عن اليونسكو والبنك الدولي والتي أكدت أنه ومنذ بدء ازمة الكورونا تأثر حوالي 6,1 مليار طفل ويافع بسبب إغلاق المدارس والمعاهد والجامعات وتعليق الدوام مع أغلبية دول العالم وهذا الرقم يشكل أكثر من 80% من عدد المتعلمين حول العالم، مما دعا إلى ضرورة التحول الرقمي في التعليم ليستطيع الطلاب متابعة ومواكبة عملية التعلّم والتعليم عن بعد ومن المنزل. 

وأكد الداوود أن أزمة الكورونا وما تسببت به من تغييرات كبيرة على النظام التعليمي أن التعليم الإلكتروني والتعليم عن بعد أصبح ضرورة ملحّة وليست رفاهيه مما يدعو الأنظمة التعليمية في المدارس والجامعات بالإضافة الى وزارة التربية والتعليم و وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة الى مأسسة التعليم الإلكتروني ضمن قوانين وإجراءات تكفل ديمومة واستمرارية هذا النظام حتى لما بعد الكورونا، وذلك يأتي ايضاً من خلال بنية تحتية متينة وجاهزية عالية لجميع المؤسسات التعليمية وشراكة حقيقية بين القطاعين العام والخاص لضمان نجاح هذه المأسسة. 

وأكد المتحدثون في الجلسة التي أدارتها السيدة نور أبو جبارة مسؤولة الريادة والابتكار لحاضنة أمنية لريادة الاعمال The Tank، وشارك فيها الدكتور أنس أبو السعود مساعد رئيس جامعة عمّان الأهلية والسيدة سمر عبيدات مؤسسة برنامج ريادي الأعمال الصغير على أهمية استغلال الفرص الاستثمارية في قطاع التعليم واستغلال تقنية الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتحويل هذه التحديّات التي يواجهها العالم بسبب أزمة الكورونا إلى مشاريع ريادية في قطاع التعليم والصحة تساهم في تلبية احتياجات المجتمع العديدة والمشاكل التي يواجهها والتي تعتبر أساسا لبدء ريادة الاعمال.

ومنذ تدشينها رسميا في العام 2014، توفر حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank بيئة قيمة وملائمة للشركات الناشئة ورواد الأعمال إلى جانب تقديم خدمات احتضان الأعمال الأكثر ابتكارا والحلول الإبداعية. ومنذ تبنيها شعار "إنتمي" أخذت شركة أمنية على عاتقها مسؤولية نشر ثقافة الريادة والابتكار وتعزيز وجودهما داخل المجتمع الأردني، من خلال إيجاد بيئة مميزة ومحفزة للرياديين الأردنيين والشركات الناشئة.