تجديد اتفاقية تعاون بين "أبوغزاله العالمية" والمجلس الأعلى للسكان

عمان – جددت مجموعة طلال أبوغزاله العالمية والمجلس الأعلى للسكان اتفاقية التعاون القائمة ما بين الجانبين في عدد من الخدمات المهنية التي تقدمها الشركات الأعضاء في المجموعة، وخاصة في مجال بناء القدرات. 

وتم توقيع الاتفاقية رقمياً بحضور رئيس ومؤسس مجموعة طلال أبوغزاله العالمية الدكتور طلال أبوغزاله والامينة العامة للمجلس الأعلى للسكان الدكتورة عبلة عماوي.

ويأتي تجديد الاتفاقية التي انتهت في نيسان الماضي، انطلاقاً من كون مجموعة طلال أبو غزالة العالمية رائدة وذات مكانة عالمية وسمعة دولية مرموقة في مجالات عديدة ومتميزة أبرزها التدريب، التعليم والاستشارات، وإدارة المشاريع، والموارد البشرية، وتقنية المعلومات، وتطوير وتصميم المواقع الإلكترونية". 

كما يأتي التجديد أيضاً انطلاقاً من رغبة المجلس في القيام بمهامه بجودة وفاعلية، وسعيه المستمر لتحقيق أحد أهدافه الاستراتيجية المتعلقة بتحسين الكفاءة المؤسسية ورفع جودة المخرجات، من خلال تنفيذ برامج تدريبية لبناء قدرات الموظفين بما يساهم في تحقيق الأهداف الوطنية المشتركة. 

وبالمناسبة أكد الدكتور أبوغزاله أهمية دور المجلس في رفع مستوى الوعي بالقضايا السكانية والتنموية من خلال برامج مدروسة ومحددة لكل جهة سواء مؤسسات أو إعلام، وبما يحقق أهداف السياسة السكانية في الأردن، معربا عن اعتزازه بأن تستمر "طلال أبوغزاله العالمية" بتقديم مختلف خدماتها لهذه المؤسسة الهامة، إضافة إلى مختلف المؤسسات الوطنية. 

وبين أبوغزاله أن تطوير الكفاءات والقدرات، ضرورة ملحة لا بد من مواكبتها، خاصة وأن المستقبل لن يكون إلا بالمعرفة، مشيرا إلى أن رفع كفاءة الموظفين له الأثر الكبير في تحسين الخدمات المقدمة ومواكبة هذه المؤسسة العريقة لمتطلبات تطوير العمل.

من جانبها، أكدت الدكتورة عماوي على أهمية هذه الاتفاقية لتعزيز التعاون بين المجلس ومجموعة طلال أبوغزاله العالمية في مجال تقديم الخدمات المهنية والتدريبية، مثمنة الدعم الذي تم تقديمه من قبل المجموعة، والتعاون المثمر الذي لمسه المجلس خلال فترة تنفيذ مذكرة التفاهم، والتي اتاحت الفرصة لمجموعة من موظفيه للمشاركة في البرامج التدريبية التي جرى طرحها، الأمر الذي كان له الأثر الكبير في تعزيز كفاءة وقدرات كادر المجلس.

 وأشارت إلى أن التعاون سيرتكز على تقييم قدرات موظفي المجلس وتحديد الاحتياجات التدريبية لهم، لتمكينهم من القيام بالأدوار المنوطة بهم بما يخدم القضايا السكانية والتنموية، مشيدة في ذات الوقت بدور المجموعة الرائد في تنمية المجتمع المحلي، من خلال تقديم الخدمات النوعية التي تساهم في تعزيز تقدمه وتطوره. 

ولفتت عماوي إلى حرص المجلس المستمر على بناء الشراكات الفاعلة مع مؤسسات القطاع الخاص والتي تعد عموداً رئيسياً في بناء المجتمع وعنصراً هاماً في مساندة السياسات والقضايا والسكانية وتحقيق التنمية المستدامة المنشودة. 

وكانت أبرز البرامج التدريبية التي استفاد منها موظفي المجلس، إدارة المشاريع الاحترافية، والتحليل الإحصائي، ووسائل التواصل الاجتماعي، والإكسل المتقدم، وتقنيات الخطاب الإعلامي، إضافة إلى غيرها من البرامج. 

يشار إلى أنه سيتم من خلال فريق عمل مشترك، تحديد جوانب بناء قدرات موظفي المجلس في الدورات التدريبية التي سيتم عقدها في مقرات مجموعة طلال أبوغزاله العالمية، سواء في مقرها الرئيسي "أكاديمية طلال أبوغزاله" أو في كلية طلال أبوغزاله الجامعية للابتكار.