توقعات أبوغزاله تصيب في الانتخابات الأمريكية لعام 2020

عمان- أصابت توقعات سعادة الدكتور طلال أبوغزاله رئيس ومؤسس مجموعة "طلال أبوغزاله العالمية" فيما يخص الانتخابات الأمريكية لعام 2020؛ إذ يرى أنها (التّاريخ الأهم) في العالم. 

وقال أبوغزاله سابقا "ستكون انتخابات مختلفة"، ..وستتم ورقيًّا وإلكترونيًا.. وستشكل تحدّيًا كبيرًا". كما توقع أن تشهد الانتخابات جدلا كبيرًا في ظل وجود احتمالين فقط لنتائجها بشأن الرئيس ترامب، فإما نجاحه، عندها سيبقى كل شيء على حاله أو فشله، وهو ما سيرفضه، وسيرفض مغادرة البيت الأبيض بسهولة، وربما سيتبع ذلك بعض أعمال شغب!".

وذكر أبوغزاله أن الوطن العربي لا يعول على نتائج الانتخابات الأمريكية؛ لأن السياسة الأمريكية تجاه العرب واحدة وغير متغيرة بغض النظر عن الحزب الفائز، مبينا "هي مسألة اختلاف، ومنافسة بين حزبين (الدّيمقراطي والجمهوري)، والجميع يؤيدون قرارات الرئيس الأمريكي في الخارج، بينما يختلفون معه فقط في القرارات الدّاخلية. وأضاف: "فالهدف الرئيس حماية إسرائيل ودورها وتأييدها، بغض النظر عن المصالح الأخرى لأمريكا في المنطقة". 

ووفقا للتقارير الإعلامية، فإن جميع هذه التنبؤات يتم تداولها، وقبيل إعلان نتائج الانتخابات بدأت تستعد العديد من المدن والشركات في الولايات المتحدة، لاحتمالية حدوث أعمال عنف وفوضى حيث عمد العديد من أصحاب الأعمال إلى تغطية نوافذهم كإجراء احترازي أو إغلاق متاجرهم.